samedi 19 janvier 2013

Message pour Envoyé Spécial et France 2




Message pour Envoyé Spécial et France 2


Après le reportage nommé « La Tunisie sous la menace salafiste » Diffusé le Jeudi 17 Janvier 2013 dans votre programme " Envoyé Spécial " sur la chaîne " France 2 ", j’ai remarqué que vous avez utilisé des plans vidéo appartenant à mon blogue sans autorisation toutes camouflant mon lien et le logo dit blogue (SidiBouzid17.blogspot.com) qui apparaissent sur le vidéo, le tout et inséré sans professionnalisme, chose qui touché mal L’ISLAM et la Tunisie.

Ceci et un message pour vous de ne pas profiter et exploiter ce genre de travaux à vos agendas ciblés.

Et voila le lien de la vidéo d’origine : https://www.facebook.com/photo.php?v=3318361882240&set=vb.206965609318038&type=3


Smari Farouk

samedi 12 janvier 2013

مهما كانت التسميات الخيانة خيانة و العمالة عمالة ...




مهما كانت التسميات الخيانة خيانة و العمالة عمالة 


فرنسا تعلن الحرب رسميا على المسلمين في مالي و الغريب في الامر ان هناك بعض الحثالة في وطننا تبارك هذه الخطوة تحت اسم التقاء المصالح و الخطر الداهم عل الحدود؛ القاعدة خطر اما جنود فرنسا على ابواب المغرب العربي ماهوش خطر !!!!!!


مهما كانت التسميات الخيانة خيانة و العمالة عمالة ؛ تلتقي مصالح مسلم مع كافر ضد مسلم في هذا الزمن العجيب !!!! حاجة وحدة تلتقي العمالة و الولاء لماما فرنسا من ايتامها.

فرنسا ذوقي ما ذاقت امريكا و بريطانيا و الاتحاد السوفياتي في افغانستان و العراق 
ستلقن درسا لن تنساه في مالي باذن الله و سيبكي ايتامك في تونس حسرة و لوعة 
النصر للمجاهدين في مالي باذن الله و 1000 قاعدة ولا جندي فرنسي واحد.
 
ملخر : 
يخافون من القاعدة المسلمة و لا يخافون جند الصليبيين الكفار الامبريالين ؛ حوس تفهم. شيئ عجيب و غريب !!!


mardi 16 octobre 2012

استغلال بعض المصانع بسيدي بوزيد لأصحاب الشهائد



استغلال بعض المصانع بسيدي بوزيد لأصحاب الشهائد


يعاني العمال بتونس وخاصتا بسيدي بوزيد الذين يعملون في المصانع من ظروف عمل قاسية، فهم لا يحصلون على الحد الأدنى من حقوقهم التي تكفلها القوانين. وفي ظل تعثر الاقتصاد التونسي وقلة فرص العمل لا يجرؤون على المطالبة بتحسين أجورهم وتوفير بيئة عمل مناسبة وآمنه لهم، لتفادي الأوضاع الاجتماعية المزرية التي مافتئت تتفاقم من يوم إلى آخر جراء السياسات المنتهجة من طرف أرباب المعامل الذين لا يطبقون مدونة الشغل، حيث يبقى العمال كالعبيد داخل مصانعهم يقومون بكل شيء مقابل تعويض هزيل. هذا الغليان إلى واقع التهميش والإقصاء واللامبالاة، حيث يعرف عمال الأحياء الصناعية داخل المعامل والمصانع ظروفا وصفها بالقاسية، إذ يشتغلون دون أدنى حماية اجتماعية وبأجور هزيلة لا تحترم حتى الحد الأدنى منها.


وعدد كبير من عمال المصانع يتذمرون ويعانون من الخروقات والتجاوزات التي تطال مدونة الشغل من قبل مشغليهم، مما ينعكس سلبا على استقرارهم المادي الاجتماعي والنفسي. وهناك العديد من العمال سئموا من تمديد ساعات الشغل وعدم تحديدها بشكل انعكس معه ضغطها على حياة المستخدمين. ويتهربون أصحاب المصانع من الشباب أصحاب الشهائد العليا مع المماطلة في القبول إن وجد، وذلك لتفادي دفع أجور مرتفعة تتماشى معا قيمة الشهادة، ولذلك يتم استغلال المتخرجين من مدارس التكوين و خاصة منهم السيدات اللاّتي وجدن صعوبة بالغة في التوفيق بين التزاماتهن البيتية وواجباتهن المهنية التي أيضا يقع فيها استغلالهم من ناحية الأجر الهزيل الذي لايغني من جوع، مثل ماهو موجود في احد المصانع المعروف جيدا بجهة سيدي بوزيد الذي يتم جلب العنصر النسائي لكي يتم دفع لهم اجر هزيل وترك الشباب لكي لا يتم التسلط عليهم كمى وقع لأحد أصحاب الشهائد بهذا المصنع فبعد عملية قبوله تم إعلامه بأجر حدد بـ 100 دينار فقط  !!!ومثل مايجري مع السيدات من نحية الأجر أو الموقع بالإدارة وموجة التضييق والتعسف.


وأصبحت السيبة والفوضى عنوانا بارزا للعمل داخل هذه المعامل خصوصا مع موجة التضييق والتعسف التي تطول مجموعة كبيرة من العمال، حيث يكون مآلهم الطرد التعسفي بمجرد من قبل رب العمل وذلك للتخلص من العمال بعد مدة سنتين حتى لا يراكموا أقدمية، كما أنه لا يلتزم بالحد الأدنى للأجور ولا يمتع العاملات والعمال بالتعويضات العائلية ولا يفعّل بنود التغطية الصحية.

إن العمل يبنى عادة على علاقات صحية ومتماسكة لكنهم يمارسون الغطرسة وابتزازا فيغيب لديهم مبدأ الحوار والالتزام بالتشريعات والقوانين المنظمة للقطاع فلا يعترفون بالقانون التونسي ويتلاعبون ببنوده كما يحلو لهم، إذ يبتدعون حيلا للتخلص من العامل بعد أن يمضي أربع  سنوات عمل كما يدفعه بعضهم ممن يمتلكون أكثر من مصنع إلى الالتحاق بمصنع ثان لقضاء أربع سنوات أخرى ليظل "رحّالة " بين المصانع يتقاضى أجرا تحت "الحيط " ودون أية ضمانات .



أصحاب المصانع لا يحترمون العامل ويتعمدون تهميشه بالدّوس على حقوق الشغّيلة ...



فاروق صماري




mercredi 8 août 2012

أسباب وجود جرثومة باللّحوم الحمراء بسيدي بوزيد ...


أسباب وجود جرثومة باللّحوم الحمراء بسيدي بوزيد 



الصحّة تاج على رؤوس الأصحّاء لا يراه إلا المرضى ... ولأنّ الجانب الصحّي ضمان لسلامة الإنسان ووقاية له من كلّ المخاطر المرتقبة، أتوقّف بالحديث اليوم عند الحالة المزرية التي أصبح عليها المسلخ البلدي بسيدي بوزيد. وكما معلوم انه وقع اكتشاف جرثومة متواجدة باللحوم الحمراء وبتحديد بلحوم الضأن بمنطقة سيدي بوزيد وذلك جرّاء أسباب عديدة ومختلفة، ترجع بالنظر سوى من الفلاّح أو المسؤول عن المسلخ البلدي سوى تواطؤ أو خوف من بعض أصحاب محلاّت بيع اللحوم (الجزّارة).

وذلك بوجود تجاوزات عديدة خاصّة بعدما غابت المراقبة إلى جانب الانفلات في التسيير والحاصل على عديد المستويات من أهمها تمرير ذبائح غير مسموح بها منها المريضة والنافقة، إضافة إلى انتشار استعمال الأختام المزورة الغير رسمية على الذبائح، وكذلك الحق يقال في ما يخص التهديدات التي يتعرض لها بعض العاملين بالمسلخ. والحال أنّ الخارجين عن القانون والمستهترين بمصلحة العباد أصبحوا يتكاثرون من يوم إلى آخر في ظل غياب رقابة صارمة من شأنها أن تحدّ من هذه المخاطر الصحّية المرتقبة، والتي جعلت الجهاز البلدي مكتوف الأيدي لايحرّك ساكنا.

لهذا يجب على السلطة المحلية والوزارات المعنية بالتدخل العاجل لأجاد حلول جذرية لتفادي ماهو أسوء وتوفير ظروف تحترم كلّ المواصفات والشروط الصحّية.  لذلك الجميع يتساءل اليوم ما الجدوى من بعث جهازين للمراقبة الصحية ومصلحة للتراتيب؟

وأشير إلى المواطنين بتوخي الحذر وعند كل إشتباه في نوعية اللحم أو الطابع الاتصال بالسلط المعنية.

---------------------------
بكل تواضع منك لا تنسى وضع المصدر عند أخذ المحتوى ... شكرًا

mercredi 1 août 2012

استمرار انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا والصمت المريب !!!



استمرار انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا والصمت المريب


رغم الحصار الإعلامي المعلن في كافة أنحاء سوريا ورغم اتباع الأجهزة الأمنية فيها كل السبل المتاحة لديها لغرض منع وصول صورة حقيقية لما يجري في داخل سوريا إلى الخارج، تتوارد الأنباء يوميا عما يجري داخل هذا البلد من قتل وقمع واعتقال وتعذيب وسجن للمواطنين العزل. ويجري كل هذا على مرأى من الرأي العام العالمي والعربي والمحلي، ولعل الآن باتت الصورة جلية تماما، فالأوضاع في سوريا هي عبارة عن ثورة حقيقية لشعب يتطلع إلى غد أفضل يضمن فيه كرامته وحياة تشع منها الحرية والأمل، ثورة للمطالبة بالحقوق الحقيقية للشعب.


وبدلا من اللجوء إلى أبشع الوسائل لمنع هذا الحق عن الشعب من الحري به الاحتكام إلى منطق العقل والكف عن التمادي في الانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان التي تمارس ضد المواطنين و التي تقشعر لها الأبدان وتذكرنا بأكثر الأنظمة ظلامية في التاريخ البشري، يجب فتح الباب أمام الشعب لكي يختار نظاما بديلا يكون أكثر ملائمة وتطلعاته نحو المستقبل، حتى انه (ورغم الحصار الإعلامي المفروض على المدن السورية ) لايمر يوم دون أن نسمع آو نقرا آو نرى خرقا فاضحا لانتهاك حقوق الإنسان من عبر الوسائل الإعلام المختلفة.


ولعل الأكثر إيلاما في هذا السياق هو التزام العديد من الشخصيات و الهيئات والمنظمات الداعية لحقوق الإنسان جانب الصمت جراء كل تلك الجرائم التي يتعرض لها الشعب السوري من أقصى البلاد إلى أقصاه، إن هذا الاستحياء أو الصمت المريب و المخزي الذي يلف موقف هؤلاء جراء ما يحصل في الشارع السوري. أو ليس من الغريب حقا أن تنادي شخصية أو منظمة بضرورة مراعاة حقوق الإنسان لسنين عدة ويأتي في نهاية المطاف ليتخذ موقفا سلبيا إزاء هذه القضية ؟



وختاما أقول انه قد آن الأوان لكي يتخذ الجميع ( داخل سوريا وخارجه ) وخصوصا كل أولئك الذين دعوا إلى نشر ثقافة حقوق الإنسان وعملوا بإخلاص في هذا المضمار لسنين عدة موقفا حازما وصريحا وواضحا تجاه ما يحصل في سوريا من خروقات مستمرة لأبسط مبادئ حقوق الإنسان، وحسم اتخاذ قرار يتناسب والدعوات التي تنادي بها البشرية منذ عقود من الزمن بضرورة حفظ كرامة الإنسان و احترام حقوقه.



dimanche 15 juillet 2012

ﺛﻮراﺗﻜﻢ ھﺮاء … ﺑﻮرﻣﺎ ﺗﺴﺘﻐﯿﺚ : أﻧﺎ ﻣﺴﻠمة


ﺛﻮراﺗﻜﻢ ھﺮاء … ﺑﻮرﻣﺎ ﺗﺴﺘﻐﯿﺚ : أﻧﺎ ﻣﺴﻠﻤﮫ 


ﺤﻴﻥ ﻴﻨﺎﺠﻲ ﺍﻟﻤﻭﺕ ﺭﺒﻪ : ﺘﻌﺒﺕ ﻤﻥ ﺤﺼﺩ ﺍﻷﺭﻭاﺡ ﻓﻲ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻤﺩﻴﻨﺔ ﺤﻴﻥ ﻴﺘﺸﺎﺠﺭ ﺍﻟﻁﻔل ﻭﺭﻭﺤﻪ ﻭﻫﻭ ﻴﻘﻭل ﺍﺒﻘﻲ ﻗﻠﻴﻼ ﻷﻜﻤل ﻋﻤﺭﻱ,ﻭﻫﻲ ﺘﻘﻭل: ﻻ ﻫﻜﺫﺍ ﻜﺜﻴﺭ ﻭﻫﻭ ﻴﻘﻭل: ﻻ. ﺤﺘﻲ ﺍﺫﺍ ﻁﺎل ﺍﻟﺨﻼﻑ ﺤل ﺍﻟﻘﺩﺭ ﻤﺴﺘﻜﻤﻼ ﺤﻠﻘﺎﺕ ﺍﻟﻤﻭﺕ ﺒﺼﻌﻭﺩ ﺍﻟﺭﻭﺡ ﻟﺒﺎﺭﺌﻬﺎ,ﺤﻴﻥ ﻴﻨﻘﺭﺽ ﺍﻻﻨﺴﺎﻥ,ﺃﻻ ﺘﺴﻤﻌﻭﻥ ﻤﺜﻠﻲ ﺼﺩى ﺼﻭﺕ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ((ﻭﺍﻩ ﻤﻌﺘﺼﻤﺎﻩ)) ((ﻭﺍﻩ ﺍﺴﻼﻤﺎﻩ)) ((ﻭﺍﻩ ﻋﺭﺒتاﻩ)).


الكل يسمع والكل يشاهد ما يتعرض له المسلمون فى بورما من قتل جماعى على ايدي البوذين الكفار وكم مؤلم ان نشاهد حقوق الانسان تبث سمومها بدعوى كثيره الكل يعلمها. فا والله الظلم الذي يتعرضون له اخواننا فى بورما وهم يستغيثون بالمسلمين شرقا وغربا، نساؤهم اغتصبت وطفالهم حرقوا ورجالهم قتلوا ومنازلهم دمرت على مرآى ومسمع من مليار مسلم بالعالم، على مرآى ومسمع من منظمة الامم المتحده، على مرى ومسمع من منظمات حقوق الانسان التى تركت العالم كله ولم تشاهد لا سوريا ولا بورما ولا العراق ولا الششيان ولا افغانستان ولا الصومال ولا مالى ولا الاحواز فماذا يهمها من عمل حقوق الانسان ...؟؟؟



 اين منظمة حقوق الانسان عن ما يحدث فى الاحواز من قتل وشنق وتعذيب الاحوازين حتى اللغة العربيه التى هى لغتهم لا يستطيون تعلمها وحتى الاسماء العربيه لا يستطعيون تسميتها وها نحن نشاهد مأساة فى بورما بسبب ماذا ...؟؟؟ : تخلف المسلمين وضعف المسلمين وخوف المسلمين . ..



وأختم بالقول اننا لا نحرض على ديانة أو فئة بل نحترم الكرامة الإنسانية لكافة البشر، لكن وبناءً على ما تقدم من أنواع للجرائم قام بهم مجرمو 'الماغ' بتواطؤ من السلطة فقد حان الوقت لينال كل مجرم عقابه، أطالب المنظمات الدولية الحقوقية والإسلامية وحكومات الدول الإسلامية القيام بواجبهم قبل أن يباد آخر مسلم في أراكان .



لاحول ولا قوة الا بالله

اسأل الله ان يكون في عونهم وفي عون كل مسلم مظلوم ويحتاج المعونه ...